أحمد عاطف (القاهرة)

نجح الجيش المصري في القضاء على 126 تكفيرياً أثناء مداهمات وعمليات نوعية في سيناء خلال الأيام الماضية، بحسب بيان للقوات المسلحة المصرية أمس. وجاء البيان العسكري المصري بعد يومين من إعلان استشهاد وإصابة 10 من الضباط والجنود في عملية إرهابية ببئر العبد بشمال سيناء.
وبحسب البيان العسكري، فقد نفذ الجيش المصري 22 مداهمة و16 عملية نوعية أسفرت عن مقتل 126 فرداً تكفيرياً عثر بحوزتهم على عدد من الأسلحة مختلفة الأعيرة وأحزمة ناسفة معدّة للتفجير بشمال ووسط سيناء.
ودمرت القوات الجوية المصرية 228 مخبأً وملجأً تستخدمها العناصر الإرهابية، بالإضافة إلى تدمير 116 عربة دفع رباعي، منها 34 عربة على الاتجاه الاستراتيجي الشمالي الشرقي (سيناء)، و62 على الاتجاه الاستراتيجي الغربي (الصحراء الغربية)، و20 على الاتجاه الاستراتيجي الجنوبي (صحراء جنوب مصر).
ووفقاً للبيان العسكري المصري فإنه تم اكتشاف وتفجير 630 عبوة ناسفة، تمت زراعتها لاستهداف القوات على طرق التحرك بمناطق العمليات، إلى جانب اكتشاف وتدمير 8 فتحات أنفاق، وتمكنت القوات المسلحة من القبض على 266 فرداً من العناصر الإجرامية والمطلوبين جنائياً والمشتبه بهم.
وكشف البيان عن استشهاد وإصابة 4 ضباط و3 ضباط صف و8 جنود نتيجة للأعمال القتالية بمناطق العمليات. 
وشدد البيان على أن قوات الجيش والشرطة مستمرون على جهودهم فى القضاء على الإرهاب واقتلاع جذوره وتوفير الأمن والأمان للمصريين.
وأمام البرلمان المصري، أكد رئيس الحكومة مصطفى مدبولي أن مصر لا تخشى أي تهديد، مشيراً إلى أن تجديد إعلان الرئيس المصري حالة الطوارئ جاء بسبب حجم التهديدات والاضطرابات التى تعاني منها المنطقة العربية والشرق الأوسط. 
وفى سياق آخر، أعلن المتحدث العسكري المصري استقبال مصر الغواصة الثالثة من طراز 209 قريباً، وهي غواصة ألمانية الصنع، لتنضم لأسطول البحرية المصرية كأحدث الغواصات الهجومية على مستوى العالم، كما أنها تزود بأنظمة تحكم في إطلاق الطوربيدات.
والغواصة الجديدة من نوع تايب 209 قادرة على الإبحار لمسافة 11 ألف ميل بحري، وتتضمن أحدث أنظمة الملاحة والاتصالات، كما تمتلك حزمة كبيرة من الأجهزة الفنية والإجراءات الدفاعية. ويبلغ طول غاطس الغواصة 62 متراً، ويصل مدى عمق عمل الغواصة 500 متر تحت سطح الماء، وتضم 8 أنابيب طوربيد عيار 533 مم ومخزناً يسع 14 طوربيداً، كما لديها قدرة على إطلاق صواريخ «الهاربون» البحرية المضادة للسفن، كما تستطيع الغواصة زرع الألغام البحرية.
من جانبها، أعلنت وزارة الداخلية المصرية، أمس، مقتل 18 مسلحاً في تبادل لإطلاق النار لدى استهداف مخبأ لهم في محيط مدينة بئر العبد بشمال سيناء، وسبق ذلك إعلان المتحدث العسكري المصري، الخميس، انفجار عبوة ناسفة بإحدى المركبات المدرعة، جنوب مدينة بئر العبد، ما أدّى إلى استشهاد وإصابة ضابط وضابط صف و8 جنود.