تخطت البرازيل يوم الثلاثاء عتبة خمسة آلاف وفاة بكوفيد-19 بعد تسجيل عدد قياسي من الوفيات في الساعات الأربع والعشرين الماضية بلغ 474 حالة،  وفق ما أعلنت وزارة الصحة.

والبرازيل هي الدولة الأكثر تسجيلاً للوفيات بكوفيد-19 في أميركا اللاتينية مع 5017 حالة من أصل 71886 إصابة مؤكدة، وقد تخطّت بعدد الوفيات المسجّلة على أراضيها الحصيلة الرسمية لوفيات فيروس كورونا المستجد في الصين حيث ظهر الوباء لأول مرة في نهاية العام 2019.

ورجّحت الوزارة ارتفاع حصيلة الوفيات، وأعلنت أنها تدقق في 1156 حالة وفاة يشتبه في أنها بكوفيد-19.
وتعد ولاية ساو باولو، الأغنى والأكثر تعداداً للسكان، أكثر الولايات البرازيلية تضرراً من كوفيد-19 مع 2049 وفاة، أي نحو 40 بالمئة من الحصيلة الإجمالية للوفيات في البرازيل.