في ظل التقارير التي أفادت بأن عدة مستشفيات بالهند تعالج المصابين بفيروس كورونا ببلازما الدم، قال المتحدث باسم وزارة الصحة الهندية لاف أجاروال، اليوم الثلاثاء، إن هذا العلاج لم يثبت فعاليته بعد، ومازال في مرحلة التجربة.

وأضاف: «استخدام هذا العلاج قبل موافقة المجلس الهندي للبحث الطبي غير قانوني، وربما يكون ضاراً بالنسبة للمريض».

ويجري المجلس الهندي تجارب ميدانية لتحديد وفهم العلاج بالبلازما.

ويتضمن العلاج الحصول على البلازما التي تحتوي على الأجسام المضادة من الأشخاص الذين أصيبوا بفيروس كورونا وتعافوا، ونقلوها لشخص آخر مريض.

وقالت عدة مستشفات، خلال الأسبوع الماضي، إن المصابين بفيروس كورونا، الذين صنفت حالتهم على أنها حرجة، تحسنوا باستخدام هذا العلاج.

ويقترب إجمالي الحالات المصابة بفيروس كورونا في الهند من 30 ألف حالة، كما تم تسجيل 937 حالة وفاة بالفيروس.