عقيل الحلالي (صنعاء)

صد الجيش اليمني، أمس، هجمات ومحاولات تقدم وتوغل لميليشيات الحوثي الانقلابية صوب مواقعه في جبهات محافظات مأرب والجوف والبيضاء والضالع.
 وأبلغت «الاتحاد» مصادر ميدانية في مأرب أن قوات الجيش والقبائل المحلية صدت محاولات تقدم للميليشيات الحوثية في مديريتي مجزر وصرواح شمال وغرب المحافظة، مؤكدة أن الميليشيات فشلت في تحقيق أية مكاسب ميدانية في محاولاتها الهجومية، وأنها تكبدت المزيد من القتلى والجرحى في صفوفها.
 كما تواصلت المواجهات بين الطرفين جنوب محافظة الجوف المجاورة (شمال شرق)، وتركزت في محيط معسكر اللبنات الاستراتيجي والمواقع المحيطة به جنوب شرق مدينة الحزم، الخاضعة لهيمنة الحوثيين.
 وقال الجيش اليمني في بيان،  إن قواته صدت محاولات هجومية للميليشيات الانقلابية في «جبهة ميمنة نهم» على الحدود بين محافظة مأرب ومديرية نهم التابعة لمحافظة صنعاء، مضيفاً: «حاولت الميليشيا الحوثية مهاجمة مواقع الجيش، إلا أن قوات الجيش رصدت تلك المحاولات وأفشلتها. وقد أسفرت المواجهات عن سقوط قتلى وجرحى في صفوف الميليشيات الحوثية».
 وأكد الجيش اليمني في بيانه التزام قواته بقرار وقف إطلاق النار الذي مددته قوات التحالف بقيادة السعودية، الخميس الماضي، ولمدة شهر لدعم جهود الأمم المتحدة لإحلال السلام ومواجهة تفشي فيروس كورونا في البلاد. 
وقال قائد اللواء 62، العميد الركن علي الحليسي، أمس الأحد، إن ميليشيات الحوثي صعدت في الأيام الأخيرة هجماتها على مواقع الجيش في العديد من الجبهات، مؤكداً في تصريح لموقع الجيش اليمني على الإنترنت، أن مقاتلي الجيش «أفشلوا كل تلك المحاولات الحوثية، وكبدوا الميليشيات خسائر كبيرة في صفوفها».
 وأضاف أن «ميليشيات الحوثي تكذب أكثر مما تتنفس، ولا تلتزم بأي مواثيق أو عهود، وكل ما تروّج له في إعلامها (من انتصارات) مجرد فبركات وشائعات عارية عن الصحة».
 وأفشلت القوات اليمنية بدعم من المقاومة هجوماً عنيفاً شنته ميليشيات الحوثي الانقلابية في مديرية الحشاء بمحافظة الضالع الجنوبية. 
وذكرت مصادر في المقاومة الجنوبية أن ميليشيات الحوثي شنت هجوماً باتجاه مواقع الجيش والمقاومة في قطاعي الثوخب وحبيل يحيى شمال شرقي مديرية الحشاء، موضحة أن القوات الجنوبية تمكنت من إفشال الهجوم باشتباكات عنيفة استمرت أكثر من ثماني ساعات وأوقعت عشرة قتلى ونحو 20 جريحاً في صفوف الحوثيين.
 كما قتل عدد آخر من عناصر ميليشيات الحوثي، أمس، بتجدد المواجهات مع قوات الجيش اليمني والمقاومة الجنوبية في مديرية مكيراس بمحافظة البيضاء حيث أفادت المصادر الميدانية بإسقاط طائرة مسيرة تابعة للحوثيين أثناء تحليقها، مساء السبت، فوق مواقع القوات الحكومية جنوب مكيراس على الحدود مع محافظة أبين الجنوبية.