تواصل تراجع عدد الوفيات اليومية المسجلة في فرنسا بسبب وباء كورونا المستجد، اليوم الأحد، لليوم الخامس على التوالي.
وقالت وزارة الصحة الفرنسية إن إجمالي الوفيات في فرنسا جراء الفيروس زاد 242 حالة خلال الأربع والعشرين ساعة الماضية.
وأحصت فرنسا 369 وفاة إضافية يوم السبت وكانت هي الحصيلة اليومية الأدنى منذ شهر. بينما سجلت 389 وفاة جراء الوباء الجمعة و516 وفاة الخميس. فيما بلغ عدد الوفيات يوم الأربعاء 544 وفاة. وهذا يعني استمراراً في تراجع الوفيات.
وباحتساب وفيات اليوم، يصل إجمالي الوفيات بالجائحة على عموم التراب الفرنسي إلى 22856.
يأتي هذا التراجع في الوفيات في الوقت الذي تبحث فيه الحكومة الفرنسية كيفية تخفيف إجراءات العزل العام المفروضة في أنحاء البلاد منذ منتصف مارس الماضي.
وأعلن رئيس الوزراء الفرنسي إدوارد فيليب، عبر تغريدة على موقع "تويتر"، اليوم الأحد، أنه سوف يعرض خطة الحكومة لما بعد رفع إجراءات الإغلاق أمام الجمعية الوطنية بعد غد الثلاثاء.
كانت فرنسا فرضت إجراءات إغلاق صارمة لمكافحة فيروس كورونا منذ 17 مارس الماضي. وقال الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون إنه سوف يتم إلغاء الإجراءات تدريجياً ابتداء من 11 مايو المقبل.