استمر، اليوم السبت، تراجع الوفيات اليومية والحالات الحرجة في فرنسا جراء الإصابة بفيروس كورونا المستجد.
وأعلنت الإدارة العامة للصحة، اليوم، أنها أحصت 369 وفاة إضافية في الساعات الـ24 الأخيرة، موزعة على 198 وفاة في المستشفيات، وهي الحصيلة اليومية الأدنى منذ شهر، و171 وفاة في مراكز الرعاية الاجتماعية.
كانت فرنسا سجلت 389 وفاة جراء الوباء أمس الجمعة فيما سجلت الخميس 516 وفاة. بينما بلغ عدد الوفيات يوم الأربعاء 544 وفاة. وهذا يعني استمراراً في تراجع الوفيات.
كما أن عدد المصابين، الذين يتلقون العناية في أقسام الإنعاش، يستمر في التراجع منذ 17 يوما، وفق ما أعلنت الإدارة العامة للصحة في بيان. وبلغ عدد المصابين بـ«كوفيد-19» في العناية المركزة 4725.
وبلغ مجموع الوفيات في فرنسا، منذ ظهور الوباء، 22 ألفاً و614 شخصاً.