بسام عبدالسلام (حضرموت)

أعلنت السلطات المحلية في محافظة حضرموت، جنوب شرق البلاد، تماثل المصاب الوحيد بفيروس كورونا المستجد للشفاء عقب فحوص طبية أجريت له خلال الأيام الماضية. وأكد محافظ حضرموت قائد المنطقة العسكرية الثانية اللواء فرج سالمين البحسني أن المصاب الوحيد بفيروس كورونا الذي اكتشف في مديرية الشحر، تماثل للشفاء بعد تحسن تدريجي في صحته، موضحاً أن آخر نتائج الفحوص التي خضع لها المصاب كانت سلبية وهذه نتيجة مبشرة.
وأشار المحافظ إلى أن فحوصاً طبية أجريت على نحو 120 شخصاً ممن خالطوا المصاب جاءت نتائجها سلبية، مؤكداً عزل المخالطين ومتابعتهم في منازلهم خلال الأيام الماضية.
 وأشاد البحسني بالوعي المجتمعي الحضرمي والتجاوب المسؤول مع إجراءات السلطات المحلية لمواجهة خطر انتشار الفيروس. وتعهد محافظ حضرموت بإجراءات احترازية أقسى مما سبق في حال ظهرت حالات إصابة جديدة بالفيروس في المحافظة.