سجّلت الولايات المتّحدة مساء الأربعاء وفاة أكثر من 1700 شخص من جرّاء فيروس كورونا المستجدّ خلال 24 ساعة، في انخفاض كبير بالمقارنة مع الحصيلة اليومية المسجّلة في الليلة السابقة، بحسب بيانات لجامعة جونز هوبكنز.

وأظهرت بيانات نشرتها الجامعة التي تُعتبر مرجعاً في تتبّع الإصابات والوفيات الناجمة عن فيروس كورونا المستجدّ، في الساعة 20,30 بالتوقيت المحلّي، أنّ وباء كوفيد-19 حصد في الولايات المتّحدة خلال 24 ساعة أرواح 1738 شخصاً، لترتفع بذلك الحصيلة الإجمالية للوفيات الناجمة عن الوباء في هذا البلد إلى 46.583 وفاة.

وتعتبر حصيلة الوفيات المسجّلة الأربعاء أقلّ بكثير من تلك التي سجّلت الثلاثاء وبلغت 2751 وفاة خلال 24 ساعة.

بدوره ارتفع إجمالي عدد الإصابات المثبتة مخبرياً بالفيروس في الولايات المتّحدة إلى 839.675 إصابة، علماً بأنّ حوالى 4,5 ملايين شخص خضعوا حتّى اليوم لفحص كوفيد-19.
والولايات المتّحدة التي سجّلت فيها أول وفاة بالفيروس في نهاية فبراير هي الدولة الأكثر تضرّراً من جرّاء الوباء، سواء من حيث عدد الوفيات أو الإصابات.

وولاية نيويورك هي أكبر بؤرة لكوفيد-19 في الولايات المتّحدة إذ سجّلت لوحدها أكثر من 15 ألف وفاة أي ثلث الوفيات الناجمة عن الوباء في البلاد.