محمد إبراهيم، أحمد شعبان، وكالات (عواصم)

أعلنت الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي في السعودية أمس، عن إقامة صلاتي التراويح والتهجد في شهر رمضان المبارك مع استمرار تعليق دخول المصلين لمنع انتشار فيروس كورونا. وقال الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الشيخ الدكتور عبدالرحمن السديس في بيان أوردته وكالة الأنباء السعودية، إن صلاة التراويح ستخفف من أجل تطبيق الإجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية، فيما سيتم إكمال القرآن الكريم في صلاة التهجد، مؤكداً اقتصار الصلاة على المصلين لصلاة العشاء.
وأضاف أنه «سيتم تخفيف دعاء القنوت وتركيزه على دفع الوباء ورفعه، لاسيما وأن الدعاء من أنجع وأرجى الوسائل لكشف البلاء، خاصة في شهر رمضان المبارك». 
في غضون ذلك، أعلنت وكالة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين في لبنان «الأونروا»، أمس، تسجيل أول إصابة بفيروس كورونا في مخيم «الجليل» بمنطقة البقاع. وتعود الإصابة المسجلة في المخيم إلى لاجئة فلسطينية من سوريا. 
وأكدت «الأونروا» اتخاذ كافة الإجراءات الضرورية في المخيم، وتم تحويل المريضة إلى مستشفى رفيق الحريري الحكومي في بيروت، حيث ستتكفل الوكالة بالعلاج.
ويرتقب أن تنقل «الأونروا» فريقاً من مستشفى رفيق الحريري الحكومي إلى المخيم، حيث سيتم إجراء عدد من الفحوص داخل المخيم، هذا إلى جانب أخذ عينات 60 حالة قد تكون مخالطة للشخص المصاب بالفيروس.
وأعلنت السلطات الصحية المصرية، أمس، تسجيل 169 إصابة جديدة بالفيروس و12 حالة وفاة جديدة، ليبلغ بذلك إجمالي عدد حالات الوفاة 276 حالة. وفي الجزائر، أعلن جمال فورار، الناطق باسم اللجنة الوطنية لمتابعة فيروس «كورونا»، ارتفاع عدد المصابين بالفيروس في البلاد إلى 2910 حالات إصابة، و402 حالة وفاة.