ساسي جبيل (تونس)

نجحت السلطات التونسية أمس في نقل أكثر من ألف تونسي من ليبيا، حيث خضع العائدون لإجراءات أمنية وصحية دقيقة، فيما وفّر لهم الهلال الأحمر التونسي وجبات غذائية. وقامت الأجهزة الأمنية التونسية بتأمين عملية نقل التونسيين العائدين من ليبيا، وعبر أسطول من الحافلات، إلى نحو 18 ولاية، حيث سيخضعون لإجراءات الحجر الصحي الإجباري بمراكز خصصتها المحافظات لهذا الغرض. وبإنهاء عملية الإجلاء لم يتبق أي تونسي على الحدود التونسية الليبية، بعد أن تم في دفعة سابقة إجلاء 200 شخص يوم السبت الماضي وقبلها 1200 شخص آخرين. وكان المئات من التونسيين العالقين قرب معبر رأس جدير الحدودي مع ليبيا قد حاولوا اقتحام المعبر والدخول إلى الأراضي التونسية بعد تدهور الأوضاع الصحية والأمنية في منطقة المعبر.