الإثنين 23 مايو 2022
مواقيت الصلاة
عدد اليوم
عدد اليوم
دنيا
وميض أحمر مريب في سماء الصين يثير الرعب
وميض أحمر مريب في سماء الصين يثير الرعب
10 مايو 2022 12:26

تداول ناشطون صينيون مقطع فيديو من مدينة تشوشان المجاورة لشنغهاي يظهر سماء المدينة وقد تحولت إلى اللون الأحمر تحت طبقات كثيفة من الضباب، ما دبّ الذعر في قلوب السكان.

فقد بيّن المقطع أصوات السكان وهم يسجلون تغير لون الأفق، ما أثار مخاوفهم لعدم فهم ما يحدث، حيث تحول لون السماء إلى القرمزي دون سابق إنذار.

     
وأصبحت السماء الحمراء من أهم الموضوعات الشائعة على وسائل التواصل الاجتماعي الشبيهة بتويتر في الصين، مثل سينا ويبو، حيث اجتذبت أكثر من 150 مليون مشاهدة.


كذلك، وصف مستخدمون في تطبيق Douyin، النسخة الصينية من تيك توك، السماء الحمراء بأنها نذير شؤم بسبب تعامل الصين مع جائحة كورونا، والذي ظهر في شنغهاي المجاورة. 

وقال أحد المستخدمين إن ذلك يعني "وقوع حوادث"، وأضاف آخر "بدأت في تخزين الإمدادات"، بحسب ما نقلت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية.
لكن وسائل الإعلام المحلية أوضحت أن ظاهرة الطقس الغريبة كانت نتيجة لانكسار الضوء.

بدورهم، أوضح موظفو مكتب تشوشان للأرصاد الجوية، أن الظاهرة تحدث "عندما تكون الظروف الجوية جيدة، فإن المزيد من المياه في الغلاف الجوي تشكل رذاذا ينكسر ويبدد ضوء قوارب الصيد ويخلق السماء بلون أحمر"، وفقاً لصحيفة "غلوبال تايمز".

ضوء قارب صيد
في موازاة ذلك، رجحت وسائل الإعلام المحلية نقلا عن شركة تشوشان للمنتجات المائية الصينية التي تملك قوارب صيد، أنه ربما تكون الإضاءة قد أتت من قارب صيد يتبع لها في المحيط الهادئ.

من جهتهم، قال المحققون عبر الإنترنت إن الجسيمات جاءت من انفجار تونغا البركاني عام 2022، والذي وجد أنه أكبر انفجار بركاني في القرن الحادي والعشرين حتى الآن، ويمكن أن يكون قد ساهم أيضاً في انكسار الضوء.

 وكشف مؤرخون مؤخراً عن وثائق تعود لعام 1770 من الصين وكوريا واليابان، حيث أفاد شهود عيان أن السماء تحولت إلى اللون الأحمر المخيف.

فيما أخبر الباحثون Live Science أن العواصف المغناطيسية الأرضية، التي تسببها الانفجارات الشمسية التي تضرب الغلاف المغناطيسي للأرض، ربما تكون قد تسببت في هذا الحدث.

من جانبها، قالت وسائل إعلام صينية رسمية إن النشاط الشمسي والمغناطيسي الأرضي كان هادئا يوم السبت ولم تكن هناك حالات شاذة كبيرة في النشاط الشمسي، مما ينكر فكرة أن عاصفة مغنطيسية أرضية وشمس قد حولت السماء إلى اللون الأحمر في تشوشان.

 
وخلال حدث كارينغتون عام 1859، كانت أعنف عاصفة مغنطيسية أرضية سجلت في التاريخ، حيث أدت التيارات الكهربائية في الغلاف الجوي إلى انكسار أسلاك التلغراف وتسببت في اشتعال الورق.

 
ورجح خبراء أن عاصفة مغناطيسية أرضية مماثلة اليوم من شأنها أن تدمر شبكات الطاقة في جميع أنحاء العالم، وتترك الملايين بدون ضوء أو كهرباء.

المصدر: وكالات
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©