الأحد 23 يناير 2022
أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
دنيا
حقائق عن الطفلة المعجزة التي أبهرت أميركا
الطفلة المعجزة تبهر أميركا
الأربعاء 5 يناير 09:09

أصبحت سوسن أحمد (12 عاماً) أصغر خريجة في تاريخ كلية بروارد الجامعية بولاية فلوريدا الأميركية، لكن طموحها لا يتوقف عند هذا الحد.
 
وكانت سوسن، التي يصفها كثيرون بـ"الطفلة المعجزة"، قد نالت شهادة الثانونية العامة في سن التاسعة فقط.

وذكرت شبكة "آيه بي سي نيوز" أن سوسن حصلت على شهادة البكالوريوس في العلوم البيولوجية في ديسمبر الماضي، مع مرتبة الشرف الكاملة، إذ حصلت على 4 من 4، أي ما يعادل 100 بالمئة في أنظمة تعليمية أخرى.

وتخطط الفتاة النابغة لمواصلة تلقي العلم في جامعة فلوريدا، حيث تخطط لدراسة برمجة الكمبيوتر والكيمياء والأحياء.

 وأضافت أن برنامج البايثون للبرمجة في الجامعة استولى على اهتمامها، معتبرة أن الجامعة مكان رائع لدراسة هذه الموضوعات.

وقالت: "من الرائع أن يتم قبولي هناك( في الجامعة) في الفصل التالي".

وكانت عائلة الطفلة قد أدركت، قبل سنوات، أنها موهوبة بما يسبق عمرها بكثير. 

وقالت والدة سوسن، جينا أحمد، إن ابنتها كانت مسؤولة عن تدريس نفسها بنفسها منذ اليوم الأول، ومع ذلك بذلت العائلة قصارى جهدها لتشجيعها.

وكانت سوسن في التاسعة من عمرها فقط عندما حصلت على شهادة الثانوية العامة، واجتازت اختبار ما بعد المرحلة الثانوية (PERT)، وهو اختبار تحديد المستوى تستخدمه فلوريدا لتحديد ما إذا كان الطالب جاهزا لالتحاق بالكليات أو الجامعات. وفق سكاي نيوز

وفي بداية دراستها بالكلية، كان الجميع يساعد الطفلة التي بدت مختلفة عن بقية الطلبة، وكانوا ينادونها بـ"حبيبتي وعسولتي" على اعتبار أنها صغيرة في السن.

لكن فيه نهاية المطاف، كان الطلبة يطلبون منها المساعدة بعدما أصبحت متفوقة.

المصدر: وكالات
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©