الثلاثاء 7 ديسمبر 2021
أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
دنيا
آمنة الزعابي.. «المتنبئة الجوية»
آمنة الزعابي تتحدث عن الأحوال الجوية (تصوير: وليد أبو حمزة)
الثلاثاء 26 أكتوبر 01:38

هناء الحمادي (أبوظبي)

أكدت آمنة الزعابي «متنبئ جوي» أن حالة الطقس المتوقعة أول شيء يحتاج إليه معظمنا لتخطيط ليومهم، سواء من ناحية اختيار الملابس، أو تحديد الأنشطة الخارجية، وحتى جدولة مواعيد بعض الأعمال والمشاريع، حيث تؤثر حالة الطقس على جميع نواحي حياتنا، ويلعب الطقس والمناخ دوراً أساسياً في المجالات كافة، الزراعية والاقتصادية والبيئية وغيرها، وحتى سلامة الناس في حالات الطقس الصعبة والكوارث. 
وقالت: من هنا كان العالم بحاجة إلى خبراء في الأرصاد الجوية، هذا العلم الذي يُعنى بدراسة المناخ والظواهر الجوية وتفسيرها والتنبؤ بها، إلى جانب مراقبة العوامل والمتغيرات، التي تطرأ على عناصر الغلاف الجوي، مثل: درجة الحرارة، والرطوبة، والضغط الجوي، ومعدلات تواجد هذه العناصر في طبقات الغلاف الجوي، وتفاعلاتها وما يطرأ عليها من تغيرات مع مرور الوقت.
اكتشاف المزيد من علم الأرصاد الجوية، دفع آمنة الزعابي إلى الالتحاق بجامعة «بوليتكنك أبوظبي» لتكون ضمن الدفعة الأولى من بكالوريوس العلوم في الأرصاد الجوية، ثم العمل «متنبئ جوي» في المركز الوطني للأرصاد الجوية. 
وأوضحت أن الأرصاد الجوية من التخصصات النادرة، فهي تجمع بين علوم الرياضيات والفيزياء، بالإضافة إلى علوم الغلاف الجوي وعلوم البحار والبيئة وغيرها من المواد العلمية، موضحة أن دخولها هذا المجال كان خلال زيارتها لجامعة بوليتكنك، حينما لفت نظرها وجود تخصص جديد ومعظم مواده مختلفة وفيها الكثير من الأسرار والمعلومات، لذلك كان الالتحاق أولى خطواتها في عالم الأرصاد الجوية، مشيرة إلى أن التخصص يجمع بين النظري والعملي، مما اكسبها الكثير من المهارة والخبرة، حيث بدأت تجربتها الأولى كطالبة في مطار أبوظبي للتعرف على طريقة التنبؤ في المطار وكيفية اعتماد قطاع الطيران بشكل أساسي على التنبؤات الجوية.

أول نشرة
حول أول نشرة مباشرة تقول آمنة الزعابي: «أول نشرة كانت مع إذاعة القرآن الكريم في أبوظبي، حيث كنت في قمة التوتر، لكن مع سماع ترحيب المذيعة وذكرها أنهم لما يعتادوا على سماع صوت عنصر نسائي، فإن تلك الكلمات زادتني حماساً وتلاشى الخوف تدريجياً، مما شجعني على تقديم النشرة الجوية متى سنحت لي الفرصة».

المرأة الإماراتية
قالت الزعابي: «لازالت المجالات العلمية تقتصر على الرجال في بعض الدولة العربية والأجنبية، لكن اليوم المرأة الإماراتية أثبتت جدارتها في جميع المجالات بدعم من القيادة الرشيدة التي حرصت على تمكينها.

جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2021©