الشارقة (الاتحاد)

يجمع التصميم للمنصة الافتراضية لموقع مهرجان الشارقة السينمائي الدولي للأطفال والشباب 2021 أبرز معالم إمارة الشارقة وإطلالاتها الساحرة على أشجار القرم، ليأخذ الجمهور في رحلة تعرفهم على أيقونات وملامح معمارية تمتاز بها الإمارة ومدنها وبيئتها، وما تعكسه من تنوع يضم البحر والجبل والصحراء ويضيء جماليات المكان ودلالاته الثقافية المتجذرة.
ويوفر تصميم موقع المهرجان الذي يقام (عن بُعد) خلال الفترة من 10 إلى 15 أكتوبر الجاري شعوراً بالتواجد في أكثر المواقع شهرة في الشارقة ومدنها، لإضفاء طابع واقعي على فعاليات دورته الثامنة، التي تنظمها مؤسسة (فن) المعنية بتعزيز ودعم الفن الإعلامي للأطفال والناشئة في الإمارات، وتتضمن عرض أفلام، وعقد سلسلة ورش وجلسات نقاشية.
ومن أهم المعالم التي وظفها تصميم المنصة الافتراضية شلال ومدرج خورفكان الذي يمثل حسب خريطة موقع المهرجان قاعة السينما الرئيسية، وتليها قاعة السينما الصغيرة، ويتجول الزائر في معرض الفنون الإعلامية الذي يقدم نتاجات خريجي ورش مؤسسة (فن) في فضاء رقمي يعرض في بيت الحكمة، بينما تحضر استراحة السحب الشهيرة وأحد أبرز معالم خورفكان أيضاً لتمثل المركز الإعلامي ضمن أقسام الموقع. ويجد الموقع. ويجد زائر المنصة قسماً للاستعلامات وآخر للترفيه ومن خلال التسجيل عبر الموقع الإلكتروني للمهرجان، يمكن المشاركة في لعبتين هما «مسابقة الأفلام الترفيهية» لاختبار المعلومات ضمن خمس فئات، هي الأفلام والموسيقى والتكنولوجيا والرياضة والمشاهير والتاريخ؛ ولعبة «كشك الصور الافتراضية» التي تتيح للمشاركين إمكانية اختيار أي من التجربتين التي تقدمها اللعبة، وهي الصور أو فيديو بوميرانغ (إعادة الفيديو تلقائياً بصورة متواصلة) أو صور متحركة بصيغة (GIF)، لتصميم بطاقات إلكترونية مبتكرة وإرسالها على حسابات التواصل الاجتماعي الخاص بهم. وينتقل الزائر لقسم ورش العمل الذي يضم استوديو الشباب واستوديو الأطفال، إلى مساحة افتراضية تجعله أقرب إلى التجوّل على أرض الواقع في أرجاء إمارة الشارقة ومعالمها الغنية والدالة على مشروعها الثقافي والحضاري والفني.