أحمد عاطف (القاهرة)
شهدت مصر جريمة مروعة أثارت جدلاً واسعاً بعد مقتل امرأة قبل ولادتها بنصف ساعة على يد شقيقها.
فقد انهال الأخ على شقيقته بطعنات قاتلة في البطن توفيت على إثرها.
اللافت أن القتيلة ظلت فترة كبيرة تحلم بالإنجاب وخاضت مراحل علاجية طويلة على مدار 4 سنوات حتى حملت، لكن شقيقها الذى أدمن المواد المخدرة قتلها للحصول على المال.
وسبق أن تعرضت المرأة لاعتداء من شقيقها بالطعن بسلاح أبيض قبل عامين حيث سدد لها عدة طعنات، إلا أنها نجت بأعجوبة حينها.
 لكنه باغتها هذه المرة طالباً سداد ديونه وشراء المخدرات. وبعد أن رفضت، سدد لها عدة طعنات فى البطن والرقبة فسقطت غارقة فى دمائها.
وألقت الشرطة المصرية القبض على الجاني وحبسته النيابة لمدة 4 أيام على ذمة القضية وتم تحرير محضر بالواقعة.