ذكرت تقارير إعلامية أن سجينين في أحد السجون السويدية خطفا حارسين كرهينتين اليوم الأربعاء.
وأضافت وكالة الأنباء "تي تي" ومحطة الإذاعة "إس في تي" ووسائل إعلام سويدية أخرى أن الخاطفين، وهما مدانان بالقتل، تحصنا في غرفة حراسة في سجن "هالبي"، على بعد حوالي 100 كيلومتر غرب العاصمة ستوكهولم.
وبحسب التقارير الإخبارية، فإن الرهينتين رجل وامرأة. وترددت تقارير أن الخاطفين كانا مسلحين بشفرات حلاقة.

  • الشرطة السويدية في عين المكان
    الشرطة السويدية في عين المكان

في فترة ما بعد الظهر، طالب السجينان بضرورة حصول جميع النزلاء العشرين في جناحهما على فطائر بيتزا عليها طبقة من الكباب. وفي المقابل، يمكن إطلاق سراح رهينة واحد.
بعد ذلك بوقت قصير، أظهرت صور ضباط شرطة وهم يضعون عدة علب بيتزا في سيارة. وأكد مطعم البيتزا لوكالة "تي تي" أنه تم أخذ 20 بيتزا بالكباب.

  • بيتزا بالكباب
    بيتزا بالكباب

وقالت الشرطة في البداية فقط إن عملية كبيرة كانت تجري في السجن وأن ضباطاً لهم صلاحيات خاصة كانوا في الموقع.
في فترة ما بعد الظهر، أكدت الشرطة، على موقعها على الإنترنت، أن السجينين تحصنا في غرفة يوجد بها حارسان من حراس السجن. وقد بدأ التحقيق في الاختطاف.
ويحتوي سجن "هالبي" على 98 مكاناً في الدرجة الأمنية الأولى، وهو أعلى مستوى أمني للسجون السويدية، وفقاً لمصلحة التفتيش السويدية على السجون.