واشنطن (أ ف ب) 

ينطلق اليوم جيف بيزوس، أغنى رجل بالعالم، خارج كوكب الأرض لفترة وجيزة في أول رحلة مأهولة لشركته، والانضمام إلى نادي رواد الفضاء، في لحظة محورية جديدة للسياحة الفضائية الوليدة.
وتأتي المهمة بعد تسعة أيام من عبور مؤسس شركة «فيرجن غالاكتيك» ريتشارد برانسون حدود الغلاف الجوي للأرض.
وأسس بيزوس «بلو أوريجين» في العام 2000 بهدف بناء مستعمرات فضائية عائمة يوماً ما، مزودة بجاذبية اصطناعية ويمكنها استضافة ملايين الأشخاص للعمل والعيش.
يرافق جيف بيزوس في الرحلة شقيقه مارك، وكذلك رائدة الطيران والي فونك البالغة 82 عاماً وأول زبائن شركة «بلو أوريجين» الهولندي أوليفييه دايمن البالغ 18 عاماً.