انتقد مستشار البيت الأبيض لشؤون كورونا أنتوني فاوتشي وسائل الإعلام التي تنشر معلومات مضللة عن اللقاحات المضادة لفيروس كورونا. 

وأكد فاوتشي أنه "كان من المستحيل القضاء على مرض الجدري وشلل الأطفال لو وجد التضليل الحالي" حينذاك.

وجاء تصريح فاوتشي بعد ساعات من تجاذب بين الرئيس الأميركي جو بايدن ومجموعة "فيسبوك" التي اتهمها بنقل معلومات مضللة حول اللقاحات و"قتل الناس".

ورفضت "فيسبوك" هذه الانتقادات مؤكدة أنها "تنقذ أرواحا" باتخاذها تدابير تسمح لمستخدمي موقع التواصل بحسب قولها، بوصول أفضل إلى اللقاحات.

وجاءت تصريحات فاوتشي ردا على سؤال طرحه صحفي في شبكة "سي إن إن" حول ما إذا كان يعتقد "أننا كنا تمكنا من الانتصار على مرض الجدري أو القضاء على شلل الأطفال لو كانت هناك وسائل إعلام تحذر من مشاكل اللقاحات".

وتحولت الشكوك الأولية في اللقاحات في مناطق أميركية عدة إلى مشاعر عداء، مع تضخيم الأخبار المناهضة للقاحات بنظريات مؤامرة تنشرها بشكل منتظم وسائل إعلام محافظة.