أحمد عاطف (القاهرة)

أثار فيديو مسرب من كاميرا مراقبة أزمة وغضباً كبيراً على منصات التواصل الاجتماعي في مصر، بعدما أظهر موظف بإحدى جمعيات الأيتام وهو يعتدي بشكل قاسٍ على أحد الأطفال من ذوي الهمم مقيم في الدار. ودارت أحداث الواقعة في محافظة المنوفية (شمال مصر) داخل دورات المياه بعد اعتداء الموظف عليه بصورة وحشية، ما أدى لإصابة الطفل بجروح ونزيف من الفم والأنف، مبرراً ما فعله بأن الطفل خلع بنطاله أمام المشرفات. وبحسب بيان لوزارة التضامن الاجتماعي المشرفة على تلك الدور، فقد تم رفض الواقعة «شكلاً وموضوعاً»، مشددين على أن إدارة الجمعية المسؤولة عن الدار، اتخذت كافة الإجراءات القانونية اللازمة حول الواقعة، وحررت محضراً في قسم الشرطة. وأكدت الوزارة أن الدار اتخذت قراراً بخصم ثلث راتب السائق صاحب الواقعة، وتوجيه إنذار بالفصل.