فاز الممثل الأميركي كاليب لاندري جونز، بجائزة أفضل ممثل والنروجية رينات رينسفي بجائزة أفضل ممثلة في اختتام الدورة الرابعة والسبعين لمهرجان كان السينمائي مساء اليوم السبت.
وحصل كاليب لاندري جونز على الجائزة عن فيلم "نيترام"، حيث يؤدي دور شاب يعاني اضطراب الشخصية الحدية يستعد لارتكاب إحدى أفظع جرائم القتل الجماعي في تاريخ أستراليا.
وقال الممثل، البالع 31 عاماً الذي سبق أن برز خصوصاً في الأفلام الأميركية المستقلة "أنا متأثر جداً. شكرا".

  • رينات رينسفي، الفائزة بجائزة أفضل ممثلة في مهرجان كان
    رينات رينسفي، الفائزة بجائزة أفضل ممثلة في مهرجان كان

أما رينات رينسفي، فنالت جائزة أفضل ممثلة عن أدائها في فيلم "ذي وورست برسن إن ذي وورلد" الذي تجسد فيه دور شابة تبحث عن ذاتها.
وقالت الممثلة، البالغة 33 عاماً التي اكتشفها الجمهور في المهرجان، وهي تبكي "هذه الجائزة هي لكثيرين".
وأضافت "لقد كانت تجربة رائعة وجميلة"، مشيدة بلجنة التحكيم إذ قالت إنها تكنّ لها "إعجاباً كبيراً".