أبوظبي (الاتحاد)

يعيش المليونير المغني الإنجليزي إد شيران أسلوب حياة مقتصداً للغاية بشكل غير متوقع بين عالم المشاهير.
وقد تحول المغني، البالغ من العمر 30 عاماً، من فتى كوررال في فرقة موسيقية إلى نجم عالمي بين عشية وضحاها، بعد أن باع أكثر من 150 مليون ألبوم حول العالم.
 وأصبح شيران أكثر الفنانين البريطانيين الذين تنتشر أغانيهم على خدمة البث الموسيقي «Spotify»، حيث يتابعه 80.83 مليون شخص، وأوضح موقع «The Things» بعض سماته الشخصية واعتقاداته وتصرفاته الحياتية. 

صافي ثروته
يعتبر إد شيران أغنى مغنٍ بريطاني في عمره، حيث تبلغ ثروته 200 مليون دولار، حققها من مبيعات قياسية وعدد من الجولات العالمية وكتابة أغانٍ ناجحة لفنانين آخرين. 
إلا أنه يعيش على 1000 دولار فقط في الشهر، حيث إنه يُلزم نفسه بنظام صارم، لأنه كان بلا مأوى في يوم من الأيام، فمن المنطقي أنه يعترف بأهمية البقاء متواضعاً والعيش في حدود الإمكانيات المتاحة.
ولا يعتبر شيران النجم الوحيد الذي يفعل ذلك، فعلى سبيل المثال تمنح الممثلة البريطانية كيرا نايتلي لنفسها بدلاً سنوياً قدره 50 ألف دولار حتى لا تفقد التواصل مع أصدقائها غير الأثرياء.

لا يحب الإنفاق 
يحب العديد من المشاهير الأثرياء إنفاق أموالهم على السيارات الفارهة والملابس المصممة خصيصاً لهم، لكن شيران يختلف كثيراً، فبدلاً من شراء أسطول من السيارات الفاخرة، قرر أن يكافئ نفسه بسيارة كبيرة واحدة، من طراز «أستون مارتن DB9»، ويمكن رؤيته عادة وهو يرتدي نفس الملابس غير الرسمية، ويقول في تصريحاته إنه حقاً لا ينفق الكثير من المال.

27 عقاراً 
جمع شيران محفظة عقارية هائلة، وأصبح يمتلك 27 عقاراً مذهلاً تبلغ قيمتها حوالي 86 مليون دولار، ومن بينها العديد من المنازل في لندن، وعلاوة على ذلك، يؤجر شيران عقاراته ليكسب المزيد من النقود.
يتجول الموسيقي المليونير شيران أثناء العروض والخصومات بما يضمن له عدم إنفاق الكثير من المال دون داعٍ، إذ أنه ببساطة لا يريد أن يكون مُسرفاً.

اضطرار
في العام الماضي استقبل شيران وزوجته شيري سيبورن ابنتهما ليرا أنتاركتيكا، وربما كان شيران يعيش أسلوب حياة صارمة قبل الأبوة، إلا أن ارتفاع تكاليف تربية الطفلة جعلته يضطر لفتح محفظته كثيراً.