أعلن عدد من العلماء اكتشاف فصيلة جديدة من الديناصورات، وهي واحدة من أكبر الفصائل المكتشفة في العالم، بعد أكثر من عشرة أعوام على اكتشاف رعاة عظام الحيوان لأول مرة.

وكشفت ورقة بحثية جديدة، أن الديناصور، وهو من فصيلة سوروبود، عاش في العصر الطباشيري ما بين 92 مليون و96 مليون عام، عندما كانت أستراليا متصلة بالقارة القطبية الجنوبية، وفقا لوكالة سبوتنيك الروسية.

ويبلغ ارتفاع الديناصور بين خمسة أمتار وستة أمتار ونصف المتر، بينما يتراوح طوله بين 25 و30 مترا مما يعني أنه بطول ملعب كرة سلة وبارتفاع مبنى من طابقين، وفقا لتقديرات علماء الحفريات.

والفصيلة المكتشفة حديثا هي أكبر فصائل الديناصورات التي تم اكتشافها في أستراليا على الإطلاق ومن أكبر خمس فصائل مكتشفة في العالم التي تشمل أيضا التيتانوصور، والتى تم اكتشافها في أميركا الجنوبية.

ومن جهته قال سكوت هوكنل أمين متحف كوينزلاند وعالم الحفريات "هذه الاكتشافات هي مجرد قمة الجبل الجليدي" بحسب اليوم السابع.

وقال هوكنل إن عينات من ديناصورات أكبر لا تزال لم تكتشف بعد، نظرا لأن السوروبود الذي يتغذى على النباتات كان فريسة بوجه عام لديناصورات ضخمة من فصيلة الثيروبودا.