علي عبد الرحمن (القاهرة)

تستعد السوق العربية لبدء التعامل بالعملات الرقمية خلال السنوات المقبلة، وذلك بعد نجاحها في عدد من الدول الأوروبية، إذ توجه الشركات المنتجة إلى التعامل بالعملات الرقمية، خاصة في سوق الأغنية والموسيقى بداية من دولة الإمارات العربية المتحدة، على يد المطور الموسيقي ألبرت كارتر. وأعلن ألبرت إطلاقه قمة الإمارات للموسيقى بالتعاون مع مؤسسة هيب هوب يونيفرستي، وشركة AudioSwim، بهدف مساعدة الفنانين المستقلين لتحقيق عوائد مادية مرتفعة وتوسيع حضور علاماتهم الموسيقية على مستوى العالم، مضيفاً أن سبب تحمسه لإطلاق قمة الإمارات هو إيمانه بقدرة الفنانين المستقلين بالمنطقة العربية، في تحقيق حلمهم وإيصال فنهم إلى العالمية. وأشار إلى أن من أهداف قمة الإمارات، تدريب الفنانين الشباب ومساعدتهم على عمل علاقات مهنية تساعدهم على التطور بالإضافة إلى توفير حلول وأدوات حديثة تتماشى مع التقدم الذي تشهده صناعة الموسيقى في العالم، بالإضافة إلى تمكين الفنانين المستقلين من خلال استثمارات حقوق الملكية باستعمال تقنية «بلوك تشين»، إضافة إلى التوزيع الموسيقى لأكثر من 150 مزود خدمات رقمي، وخدمات الإنتاج الفني بما في ذلك العلاقات العامة والتسويق، مما يتيح أمامهم تجربةً سهلة الاستعمال تواكب متطلبات التطور التكنولوجي الذي تشهده صناعة الموسيقي. يذكر أنه تأتي خبرة ألبرت الواسعة من العمل مع بعض من رواد موسيقى الهيب هوب العالميين مثل Malik Yusif الحاصل على 6 جوائز جرامي وDaBaby الذي تفوق مؤخرا على Drake بعدد الاستماعات الشهرية على منصة Spotify.