لندن (أ ف ب) 

 توّجت جوائز الأكاديمية البريطانية التلفزيونية «بافتا» المسلسل التلفزيوني البريطاني «آي ماي ديستروي يو» ومخرجته ميكاييلا كويل عن أدائها كممثلة أيضاً.
ويتناول المسلسل الذي بُثت حلقاته الـ12 في صيف عام 2020، قصة مدونة وروائية شابة سوداء ناجحة تدعى أرابيلا خلال مرحلة تعافيها من الاغتصاب الذي تعرضت له أثناء وجودها في حانة في لندن مع أصدقاء لها.. وخرج مسلسل «ذي كراون» من «نتفليكس» خاوي الوفاض من الاحتفال الذي أقيم في قاعة كان الحاضرون فيها متباعدون بسبب جائحة «كوفيد-19».