بدأت مختلف الأنشطة الاقتصادية، بما فيها السياحة، تعود تدريجيا في أوروبا بعد تراجع الإصابات بفيروس كورونا المستجد.
وهكذا، أبحرت أول سفينة سياحية من ميناء مدينة البندقية الساحلية الإيطالية، اليوم السبت، منذ بداية الجائحة قبل أكثر من عام ونصف العام. 
وغادرت السفينة «أوركسترا» ميناء البندقية في طريقها إلى كرواتيا واليونان.ورغم احتجاجات سكان محليين رحبت سلطات الميناء والعمال وحكومة المدينة  بمغادرة السفينة، باعتبارها رمزا لبدء النشاط بعد الأزمة الصحية التي أثرت بشدة على صناعة الرحلات البحرية وقطاع السياحة على نطاق أوسع.
وكان ملايين السياح يزورون المدينة الساحلية، التي تعتبر أحد أهم مواقع التراث العالمي، كل عام قبل الجائحة.