كشفت أيتن عامر عن أن «كوفيد 25»، الذي بدأ عرضه في النصف الثاني من شهر رمضان، يتحدث عن ظهور فيروس جديد، ولا يتناول انتشار فيروس كورونا.

وقالت لـ«الاتحاد» إنها تشارك في العمل بشخصية صحفية زوجة «يوسف الشريف» ولديها طفلان، وتدخل في العديد من المشاكل والصراعات، بسبب وقوفها في وجه بعض الأشخاص الفاسدين، وتكشف الأحداث دورها في مساعدة زوجها الذي يحاول مواجهة الفيروس الجديد المنتشر والأشخاص الذين لديهم مصالح في انتشاره.

تدور أحداث العمل في 15 حلقة، وعبرت عامر عن سعادتها بالعمل فيه مع السيناريست إنجي علاء ويوسف الشريف والذي اكتشفت خلال التصوير أنه يجمعهما كيمياء خاصة ومثمنة تعاونها مع المخرج أحمد نادر جلال.

وأشارت أيتن إلى أن فيروس كورونا أثر على مجرى وسير تصوير «كوفيد 25» رغم كل الاحتياطات التي يتخذونها، لافتة إلى أنه عندما يصاب أي من طاقم العمل حتى بنزلة برد، يبقى في العزل بمنزله ويتوقف التصوير.

ومن ناحية أخرى، يعرض لأيتن حالياً مسلسل «وكل ما نفترق»، مع ريهام حجاج، أحمد فهمي، رانيا يوسف، قصة محمد أمين راضي، سيناريو وحوار أحمد وائل وياسر عبد المجيد.

وعبرت عامر عن شعورها بالندم للمشاركة في هذا العمل وقالت: «أنا أكبر بكثير من أني أعمل المسلسل ده وغلطة وندمانة عليها ومش هتتكرر تاني».

ويأتي ذلك إثر الخلاف الذي حدث بينها وبين ريهام حجاج ووصل إلى التراشق بينهما على صفحات التواصل الاجتماعي.