يتفنن مهربو المخدرات في ابتكار أساليب جديدة لخداع قوات الأمن والوصول إلى مبتغاهم.
لكن أقل ما يقال عن هذه الحيلة التي تفتقت عنها عبقرية أحدهم هو أنها غير تقليدية. فقد قبضت السلطات في بنما على مهرب مخدرات لا يمكن أن يخطر بتفكير أحد، بحسب مواقع وصحف عالمية.
ونقلت صحيفة «نيويورك بوست»، أن قطا ضبط وهو يحمل مجموعة متنوعة من المخدرات في كيس مربوط بجسده، أثناء محاولته دخول أحد السجون.
ضبط القط خارج سجن «نويفا إسبيرانزا»، الذي يضم أكثر من 1700 سجين، في مقاطعة كولون الكاريبية، بشمال العاصمة «بنما سيتي».

  • المخدرات المضبوطة بحوزة القط
    المخدرات المضبوطة بحوزة القط

وقال أندريس جوتيريز، رئيس هيئة السجون في بنما: «كانت قطعة قماش مربوطة حول رقبته، تحتوي على عبوات ملفوفة من مسحوق أبيض وأوراق ومواد نباتية».
وقال المدعون المحليون، إنهم فتحوا تحقيقاً في استخدام الحيوانات لتهريب مواد غير مشروعة إلى منشأة «نويفا إسبيرانزا».
وأضاف ممثلو الادعاء، أن «القط المجرم» سينقل إلى مركز لتبني الحيوانات الأليفة.
ليست هذه المرة الأولى التي تستخدم فيها حيوانات كمهربي مخدرات من قبل السجناء في بنما الواقعة في أميركا الوسطى.
سبق أن اعترضت السلطات محاولات لتوصيل مخدرات باستخدام الحمام الزاجل وحتى الطائرات دون طيار.