أعلنت الدكتورة إيرينا يسكوفا، أخصائية الأمراض الباطنية، أن لون بياض العين يمكن أن يشير إلى أمراض معينة خطيرة يعاني منها الشخص.

وتشير الدكتورة يسكوفا، في حديث تلفزيوني، إلى أن الأحمرار، والحرقان والوذمة أو تدّمع العينين، يمكن أن يشير إلى الإصابة بأمراض معينة. فمثلاً الأحمرار والحرقان يشيران على الأرجح إلى التهاب الملتحمة.

وتقول، ""إذا تحول بياض العين إلى اللون الأحمر ، مع إحساس بالحرقان - فهذه عدوى فيروسية بكتيرية - التهاب الملتحمة. وإذا ظهرت حكة، فإن تورم الجفنان فهو رد فعل تحسسي. وإذا أصبح السطح الداخلي للجفن العلوي شاحباً، وأبيض تقريباً وبياض العين يميل إلى الزرقة، فيجب عدم استبعاد فقر الدم وانخفاض الهيموجلوبين. وأما إذا تحول بياض العين إلى اللون الأصفر ، فقد يكون ذلك من أعراض أمراض الكبد ".

وتضيف، وقد تشير الحدود "الذهبية" حول قزحية العين، إلى أعراض مرض ويلسون- كونوفالوف (تنكس كبدي عدسي) والبقع الحمراء الاعتيادية يمكن أن تشير إلى حدوث نزف دموي وشيك في الدماغ.

وتشير الدكتورة، إلى أن اضطراب التمثيل الغذائي للمغنيسيوم في الجسم، قد يسبب ارتعاش الجفن، وفي هذه الحالة يجب استشارة أخصائي طب الأعصاب.