محمد قناوي (القاهرة)

انتهت اللبنانية سينتيا خليفة من تصوير عمل درامي لصالح إحدى المنصات الإلكترونية بعنوان «وادي الجن»، إخراج حسام الجوهري، وتأليف محمد هشام عبية، بطولة يوسف عثمان وليلى أحمد زاهر ومجموعة الفنانين من مصر والدول العربية. وقالت خليفة، إن أحداثه تدور في إطار خيالي حول أربعة طلاب جامعيين يستكشفون كهوف منطقة وادي الجن الغامضة، ويجدون أنفسهم عالقين في عالم خفي تسيطر عليه قوى شريرة.
وتخوض سينتيا تجربة جديدة بالدراما المصرية من خلال عملين في وقت واحد، حيث تشارك في مسلسلي «حرب أهلية» مع يسرا، و«ضد الكسر» مع نيللي كريم، ويتم عرضهما خلال رمضان المقبل.
وقالت سينتيا، أجسد خلال العمل الأول دور «ضرة» يسرا ويدور في إطار اجتماعي تشويقي، والثاني في إطار بوليسي تشويقي، وبدأت تصوير مشاهدي في العملين، وفخورة باختياري للوقوف أمام نجوم كبار مثل يسرا ونيللي، وهذا تحد جديد لي من خلال التحدث باللهجة المصرية. 
جدير بالذكر أن أول تجربة لها في الدراما المصرية لسينتيا كانت من خلال مسلسل «نمرة اثنين» الذي عرض على منصة «شاهد» قبل شهر، حيث شاركت في حلقة «انت فين» مع آسر ياسين وأروى جودة.
 وخليفة، ممثلة ومقدمة برامج لبنانية، بدأت مسيرتها كممثلة منذ الحادية عشرة، حين شاركت في مسلسل الست كوم اللبناني «عبدو وعبدو» عام 2003.