أبوظبي (الاتحاد) 

بهدف الحفاظ على استدامة جمالياتها، خضعت الثريات السبع التي تزين جامع الشيخ زايد الكبير لبرنامج صيانة دقيق نفذه فريق من 45 عضواً بإشراف نخبة من المهندسين الإماراتيين وفق أحدث المعايير الفنية العالمية.. وقال سالم السويدي، مدير إدارة الخدمات المساندة في مركز جامع الشيخ زايد الكبير إن الثريات تحظى بعناية خاصة ومستمرة باعتبارها تحفاً إبداعية تتكامل تفاصيلها مع جماليات الجامع وروح الأصالة التي تميزه.