تونس (أ ف ب) 

من سلطة البنفسج إلى الشاي بزهر الفراولة، مروراً بحساء الزهر.. أطباق غير اعتيادية تحضّرها مطاعم تونسية في إطار مشروع فريد أطلقته صحفية لزراعة زهور صالحة للأكل.
درست سونية أبيضي «42 عاماً» الصحافة، ثم اتجهت نحو الزراعة الحيوية، واستحدثت ثقافة طهي جديدة تقوم على استخدام الزهور في إعداد أطباق جديدة، أو إضافتها إلى الأطباق التقليدية، ووجدت فكرتها إقبالاً كبيراً في الأوساط المحلية.
بدأت سونية مشروعها في 2019، ولم تكن المهمة سهلة، بسبب الإجراءات الإدارية المعقدة الواجب اتباعها، واضطرارها مراراً إلى أن تشرح «سبب استخدام الزهور في الطبخ».