أبوظبي (الاتحاد)

كشفت الممثلة والمنتجة الأميركية كاثرين هيجل عن أنها تفرض مقاطعة على استخدام الأجهزة الإلكترونية في منزلها بعد أن حرمت أطفالها منها تماماً خلال الأشهر الماضية.
واعترفت بطلة المسلسل الجديد «Firefly Lane»، التي لديها نانسي 12 عاماً، وأدالايد ثمانية أعوام، وجوشوا أربعة أعوام، بأنها وزوجها المغني والمؤلف جوش كيلي شعرا بالقلق من قضاء أبنائهما عدة ساعات يومياً على الإنترنت، مشيرة إلى انهما كانا متساهلين معهم كثيراً حتى أدركا أن ذلك خطأ كبير على صحة أبنائهما.