ترجمة عزة يوسف 

يلعب الكبد دوراً مهماً في تنقية الدم من المواد السامة، فكل ما نأكله ونشربه له تأثير كبير.

المُحلاة
تلحق المأكولات المحلاة بالكثير من السكر الضرر بالصحة، حيث تحتوي على جرعات عالية من الفركتوز أو السكر المُكرر الذي يؤدي إلى تلف الكبد، إذا تم تناوله بكميات كبيرة على المدى الطويل.

البطاطس المقلية
لا تمتلئ البطاطس المقلية بالسعرات الحرارية فحسب، بل تضر الكبد أيضاً، لأنها تحتوي على نسبة عالية من الدهون المشبعة، التي تزيد من مقاومة الدهون والأنسولين في الكبد.

الخبز الأبيض
الخبز الأبيض عبارة عن كربوهيدرات مكررة تفتقر إلى الألياف، بما يؤدي إلى ارتفاع مستويات السكر في الدم. من الأفضل لصحة الكبد أن تستبدل الخبز الأبيض بالخبز البني.

الزيوت النباتية والأملاح
يتأكسد الزيت النباتي المحتوي على أوميغا 6 بسرعة أثناء الطهي، مما يساهم في تلف الكبد، كما يؤدي تناول الملح الزائد إلى احتباس الماء في الجسم، وبالتالي يجب تجنب تناول الأطعمة المعلبة والمعالجة لأنها غنية بالملح، وتجنب تناول رقائق البطاطس والبسكويت لأنها غنية بالدهون المشبعة والملح.

اللحوم الحمراء
رغم أن اللحوم الحمراء غنية بالبروتينات، إلا أن هضمها يمكن أن يكون مرهقاً للكبد، لأن تكسير البروتينات ليس بالأمر السهل على هذا العضو، ويمكن أن يؤدي إلى عدة مشاكل مختلفة، كما يؤدي تراكم البروتين الزائد فيه إلى الإصابة بمرض الكبد الدهني.

المخبوزات
يؤدي تناول الكثير من الكعك والمافن والبسكويت لنتائج ضارة على الكبد، إذ إنها غنية بالسكر والدهون والدقيق الأبيض، وهو مزيج غير صحي يسبب السمنة، وارتفاع مستويات الدهون الثلاثية وأمراض الكبد.