لندن (د ب أ) 

أعرب عازف البيانو النمساوي الشهير ألفريد بريندل عن قلقه من تبعات تفشي فيروس كورونا على مستقبل الموسيقى الحية.
 وقال بريندل، قبل عيد ميلاده التسعين الذي يحل بعد غد: «آثار الفيروس على الحفلات الموسيقية وأنشطة دور الأوبرا والأوركسترا والجوقة وموسيقى الحجرة، مرعبة».
وأضاف: «عندما كنت أذهب للحفلات الموسيقية كانت تملؤني رغبة في سماع الموسيقى الجديدة الحية».
وقال إنه قبل الجائحة كان يستمتع بدعوة الموسيقيين إلى منزله، وعندما حلت الأزمة لم يعد ذلك متاحاً وأصبح يستمع إلى التسجيلات.