أحمد عاطف (القاهرة) 

في مبادرة فردية لتعزيز رياضة الدراجات، قطع الشاب المصري محمد المصري 600 كيلومتر على دراجته الهوائية، واصطحبها في «غطسه» تحت مياه البحر الأحمر.
وطاف الدراج عدة محافظات مصرية، في رحلة استغرقت 7 أيام، لينهي مغامرته في مدينة دهب السياحية.. وقال محمد، إنه يحاول تشجيع الشباب على استخدام الدراجات الهوائية، حفاظاً على الصحة واللياقة البدنية، وكذلك المساهمة في عدم تلويث الهواء بعوادم السيارات، مضيفاً أن فكرة الغطس بالدراجة هدفها جذب الأنظار إلى مبادرته.