أشرف جبريل

حذَّر باحثون من مركز «مايو كلينيك» الطبي الأكاديمي وجامعة «روتجرز» الأميركية من أن الأطفال دون عامين، الذين يتناولون مضادات حيوية، معرضون بدرجة كبيرة للإصابة بعدد من الأمراض المزمنة. 
وأوضح الباحثون في دراسة نشرتها دورية «مايو كلينيك بروسيدنجز»، أن الأمراض التي تهدد الصغار تشمل الربو، والحساسية التنفسية، والأكزيما، والسمنة، واضطراب فرط النشاط.
وشملت الدراسة 14572 من أطفال مقاطعة أولمتسيد، بولاية مينسوتا الأميركية، بين عامي 2003 و2011، تناول 70 % منهم مضاداً حيوياً لمرة واحدة، على الأقل، خلال العامين الأولين من حياتهم، لعلاج عدوى تنفسية أو متاعب في الأذن.