ترجمة: عزة يوسف
كشفت دراسة حديثة أن أكثر من مليوني ولي أمر يتفقون على أنه منذ تفشي فيروس كورونا، تضررت الصحة النفسية لأطفالهم، وأوضح موقع «Metro» أن هناك 6 طرق يمكننا من خلالها إدارة مخاوفنا:

1-الحقيقة.. كن صادقاً مع طفلك، واسأله عما يقلقه، واسمح له باختيار أو تصميم كمامة خاصة به.

2- غسل اليدين.. اجعل غسل اليدين ممتعاً عن طريق ترديد أغنية، واشتر له عبوات جل مطهر صغيرة ليديه أثناء التنقل.

3- الدراسة.. على الآباء فتح حوار مع أبنائهم حول ما يشعرون به حيال ذهابهم إلى المدرسة، والتواصل مع المدرسة لمعرفة الإجراءات الاحترازية التي تتخذها.

4- سلوكيات.. من الضروري الحفاظ على نظام يعتاد عليه طفلك الصغير، ليشعر بأنه يعيش حياة طبيعية، بجانب تبني سلوكيات إيجابية في حياتك اليومية.

5- الرفاهية.. عليك أن تدخل أفراد عائلتك جميعاً في فقاعة الأمان الخاصة بكم، وتتوصل إلى استراتيجيات فعالة حتى تواجهوا الأزمة، ويشمل ذلك تقبل الإشارات التي يعطيها طفلك عندما يريد التحدث أو يشعر بالقلق وطمأنته أنك موجود بجانبه دائماً للاستماع إليه.

6- الإيجابيات.. عليك تغيير طريقة تفكيرك أنت وأبنائك والتركيز على أن تلك الفترة تمنح الجميع التوازن بين العمل والحياة، واستغل الوقت للقيام بأشياء تقربكم من بعضكم بعضاً، والتي عادة ما تكون متعباً أو مشغولاً عن القيام بها.