محمد قناوي (القاهرة) 

أكدت حنان مطاوع أن فيلمها «قابل للكسر» المشارك في الدورة الـ36 من مهرجان الإسكندرية السينمائي الدولي لدول البحر المتوسط، كان تجربة ممتعة للغاية، وسعيدة بفكرته، وبالدور الذي قدمته، وبردود فعل الجمهور.
وأوضحت مطاوع أن العمل في تصويره وتقنياته يشبه السينما الأوروبية، وأحب أن يكون في تاريخي فيلم مثله، وشخصية نانسي التي قدمتها قليلة التعبير وهذا من أصعب أنواع الأدوار، فمن السهل على الممثل أن يقدم مشاعر وأحاسيس ولكن أن يشعر دون أن يعبر هو تحد كبير.
 وتدور الأحداث حول امرأة تستعد للهجرة لتلحق بأسرتها في كندا، وخلال تلك الأيام تمر بكثير من المواقف، وتستعرض علاقتها بعدد من الشخصيات قبل سفرها، منهم صديقتها، والشاب الذي تحبه.
وقد تم ترشيحها لجائزة أحسن ممثلة في أفريقيا عن دورها في الفيلم بمهرجان «فيسباكو» ببوركينا فاسو، ويتم التصويت بين 30 سينمائياً من أعضاء الأكاديمية ينتمون إلى 10 كليات فنية وإعلامية متخصصة، والتصويت متاح للجمهور على الإنترنت.
 وأعربت حنان عن سعادتها بهذا الترشيح، متمنية أن تكون دائماً عند حسن ظن الجمهور، وقالت: أهتم بطبيعة وجودة الدور و‬لا تشغلني مطلقاً فكرة البطولة المطلقة، فالذي يفرق معي العمل المتميز الذي يقدم المحتوى الجيد، ويحترم عقل المشاهد ويحمل هدفاً يلمس المشاعر و‬نبض المجتمع وهمومه ويتفاعل معه‭.‬
وتلعب مطاوع أولى بطولاتها المطلقة في الدراما، من خلال مسلسل «ورد»، الذي يكتبه فتحي الجندي، ويخرجه شادي أبو شادي، وقالت إن «ورد» هو اسمها بالعمل.
وعن مسلسل «القاهرة – كابول» المؤجل من رمضان الماضي، ومن المقرر أن يعرض في الموسم المقبل، أشارت إلى أن دورها فيه متميز للغاية، ويشهد مفاجآت خلال الحلقات. 
وأوضحت حنان أنها تعاقدت مؤخراً على المشاركة في مسلسل «عش الدبابير»، والذي يُعرض في موسم رمضان 2021، وستبدأ تصوير مشاهدها في ديسمبر المقبل، رافضة الإفصاح عن أي تفاصيل حول الشخصية والعمل.