مسنة تصلي في ملجأ مؤقت، بعد أن غمرت مياه الأمطار الغزيرة التي سببها إعصار «إيتا» منزلها، ضمن عدد كبير من المباني التي تضررت، في منطقة موراليس على بعد نحو 215 كم شمال مدينة غواتيمالا.
(أ ف ب)