القاهرة (د ب أ)

شارك 25 فريقاً من مختلف الدول العربية في التحديات النهائية لبرنامج الروبوتات البحرية الذي استضافته مصر، وقدم طلاب الجامعات والمدارس أفكاراً مبتكرة لمعالجة تلوث البحار والمحيطات.
وتضمنت فعاليات العام الحالي 4 مسابقات، انطلقت تحت شعار «تحديات جديدة مقبلة... تحقيق فرص جديدة» بهدف مسايرة التطورات السريعة في مجال الروبوتات وتطبيقاتها، وتعالج كل مسابقة واحدة من المشكلات التي تواجهها المحيطات والبحار، وفي مقدمتها التلوث الذي يؤثر في نوعية المياه، وجودة الحياة البحرية والثروة الحيوانية البحرية.