القاهرة (الاتحاد)

تمكنت منظمة «أوشن كلين أب» (Ocean CleanUp)، التي تتخذ من هولندا مقراً لها، من جمع أول شحنة من النفايات البلاستيكية من منطقة دوامة النفايات المعروفة في منطقة شمال المحيط الهادئ.
 ولا تستهدف المنظمة غير الربحية جمع القمامة من المحيط فحسب، بل أيضاً تقديم حلول مبتكرة للمشكلة من خلال إنشاء منتجات قابلة للاستخدام من النفايات.
وقال بويان سلات الرئيس التنفيذي ومؤسس المنظمة، إن إعادة تدوير النفايات من المحيط يمثل تحدياً لأن المواد التي يجمعونها موجودة منذ عقود، وبالتالي أصبحت هشة ومتدهورة، بما يجعل إعادة تدويرها صعبة للغاية.
وأعلنت المنظمة عن أحدث ابتكاراتها، وهي نظارة شمسية ذات إطارات من البلاستيك الذي تم جمعه من نفايات المحيط، وتبلغ تكلفة الواحدة 199 دولاراً، ومتوفرة للبيع على موقع الويب الخاص بها.
 ووفقاً لموقع «Science Times» فإن العائدات ستذهب إلى مهام الشركة في إزالة النفايات البلاستيكية من المحيط، وأن شراء نظارة واحدة يمول تنظيف ما يصل إلى 20 ملعب كرة قدم بالمحيط الهادئ.