ثار بركان باكايا مجدداً، وتدفقت من فوهته الحمم والغبار لمسافات بعيدة وصلت في بعض الأحيان لأكثر من 1000 متر، وظهرت حمم البركان، الذي يعد أكثر براكين جواتيمالا نشاطاً، من قرية روديو في منطقة سان فيسينتي.
(أ ف ب)