بعد وفاة القاضية روث بادر جينسبرج الشهر الماضي ،أعلن متحف في مدينة نيويورك مسقط رأس القاضية الراحلة خططا لتكريم الأيقونة الليبرالية بمعرض في .2021  
وسوف يستمر المعرض المسمى "حياة وأوقات روث بادر جينسبرج" من الأول من أكتوبر 2021 إلى 23 يناير 2022 في متحف نيويورك للمجتمع التاريخي في سنترال بارك بمنهاتن.
ويمكن لمحبي قاضية المحكمة العليا الراحلة والبطلة بالنسبة لكثير من الناشطات النسويات والنشطاء الحقوقيين أن يتوقعوا رؤية مجموعة من الصور والفيديوهات والوثائق التي تتحدث عن قصة حياة المحامية.  
وقالت لويس ميرور مديرة المتحف: "المعرض الذي كنا قد خططنا له احتفاء بحياة القاضية جينسبرج سوف يكون الآن تأبينا لإنجازاتها وإرثها".