القاهرة (الاتحاد)

كشفت نجمة بوليوود سونام كابور أن ما تعرضت له من حملات كراهية عبر وسائل التواصل الاجتماعي، كان له أثر كبير على صحتها النفسية.
وأشارت كابور إلى تعرضها لضغوط شديدة، في ظل توجيه الانتقادات إليها بأنها دخلت المجال الفني بالمحاباة.
وأوضحت سونام أنها بعد فترة من تلك الكراهية، قامت بتعطيل قسم التعليقات مؤقتاً في منشوراتها على إنستغرام.
وذكر موقع «Tribune» أن سونام نشرت لقطات للرسائل التي وصلتها من المتنمّرين، والتي كانوا يتمنون فيها الموت لها ولأطفالها المستقبليين.