قررت مدينة بيركلي في شمال كاليفورنيا منع عرض المنتجات الكثيرة السكر أو الملوحة بالقرب من صناديق الدفع في متاجر السوبرماركت من أجل الترويج لتغذية سليمة.
ويشكل القرار سابقة في الولايات المتحدة.
وأقر المجلس البلدي في مدينة بيركلي الجامعية بالإجماع خلال الأسبوع الراهن إجراءًَ يمنع عرض المنتجات التي تحوي أكثر من 5 غرامات من السكر المضاف أو أكثر من 250 مليغراما من الملح عند صناديق الدفع. ويشمل المنع أيضا كل المشروبات التي تحوي سكرا مضافا ومحليات اصطناعية.
وأشار القرار إلى أن "مواد غذائية بخسة الثمن وغنية بالملح والدهون المشبعة والسكر المضاف تنتشر بكثرة عند صناديق الدفع فيكون الزبائن أكثر ميلا إلى القيام بمشتريات عفوية ويتواجه الأهل مع أودلاهم الذين يطالبون بشراء حلويات في نهاية التبضع".
وسيطبق المنع اعتبارا من مارس المقبل في 25 متجر سوبرماركت في المدينة الواقعة قرب سان فرانسيسكو والتي يبلغ عدد سكانها 120 ألف نسمة وتعتبر معقلا تقدميا. 
وفي العام 2014، كانت بيركلي أول مدينة تفرض رسوما على المشروبات الغازية في مبادرة نسختها في ما بعد مدن أميركية كبرى عدة.
وجاء في دراسة نشرت مطلع العام 2019 أن سكان بيركلي خفضوا استهلاكهم للمشروبات المحلاة بنسبة 21 % في السنة التي تلت فرض رسم على المشروبات الغازية. وبلغ التراجع 52 % في 2017.