واشنطن (د ب أ) 

تغادر كيليان كونواي، كبيرة مستشاري الرئيس الأميركي دونالد ترامب، البيت الأبيض هذا الشهر، وتودع وظيفتها الرسمية لتتفرغ لرعاية أطفالها الأربعة على حد تعبيرها.. وقالت كونواي في بيان: هذا خياري وقراري.. مع مرور الوقت سأعلن عن خطط مستقبلية.. في الوقت الحالي، سيكون هناك القليل من الإثارة، والمزيد من الأمومة لأولادي المحبوبين»..  يذكر أن ابنة مستشارة ترامب عبرت عن معارضتها للرئيس الأميركي على وسائل التواصل الاجتماعي للتعبير، وشنت هجمات شخصية على والدتها، فيما يعد زوج كونواي ناقداً صريحاً لـ«ترامب».