برلين (د ب أ) 

أكد الباحث في علوم النوم هانز-جونتر فييس، صعوبة تعويض النوم المفقود، مشيراً إلى أن المكوث في الفراش لفترة طويلة في نهاية الأسبوع، يمكن أن تجهز لجولة تالية للحرمان من النوم.
ويقول فييس: «إذا نمت لفترات طويلة خلال يوم الأحد، فلن تكون نعساناً بما يكفي في المساء للحصول على ليلة نوم هنيئة، وبالتالي يجب أن يكون نمط النوم في نهاية الأسبوع مماثلاً للنوم خلال أسبوع العمل».