لطالما أثار الكوكب الأحمر خيال الإنسان باعتباره الموطن الآخر المحتمل للحياة في النظام الشمسي إلى جانب الأرض. واليوم هناك اهتمام عالمي متزايد بالكوكب الأحمر مع تواتر المهمات الفضائية التي تتوخى كشف خباياه، وأحدثها مشروع الإمارات لاستكشاف المريخ (مسبار الأمل الإماراتي). 
يسلّط كتاب «البحث عن الحياة على المريخ» الضوء على سعي المهمات الفضائية السابقة المتوجهة إلى المريخ للبحث عن مؤشرات على حياة سابقة على الكوكب الجار للأرض، موضحاً كيف أن اكتشاف مؤشرات حياة على الكوكب ما زال عصياً حتى الآن، وكيف أن العثور عليها سيتم بحر هذا القرن على الأرجح. 

المؤلفان: إيليزابيث هاول ونيكولاس بوث
الناشر: آركايد
تاريخ النشر: يونيو 2020