خولة علي (دبي)

تماشياً مع جهود الجهات المجتمعية والمراكز المعنية بأصحاب الهمم في دعم هذه الفئة والنهوض بقدراتها، قدم نادي دبي لأصحاب الهم، برنامجاً صيفياً تربوياً ترفيهياً عن بُعد، بمشاركة أكثر من 180 من فئات أصحاب الهمم، ليشمل مختلف الإعاقات، لإكسابهم مهارات تعليمية، وجعلهم أكثر تفاعلاً مع ما يقدم لهم من برامج وأنشطة تستمر حتى 23 يوليو الجاري.

نتائج إيجابية 
أشارت فوزية البلوشي رئيس قسم الأنشطة المجتمعية في نادي دبي لأصحاب الهمم، إلى أهمية الأنشطة والورش كمنهج تعلمي تأهيلي لهذه الفئة، كتعديل السلوك، وجعلهم أكثر ثقة بأنفسهم، وتفاعلهم بطريقة إيجابية مع من حولهم، موضحة أن التخطيط لهذه الأنشطة يتطلب التوافق مع مستوى الإعاقة وطبيعتها، والتحصيل الفني الذي نرغب في رؤية نتائجه في النهاية.
وأضافت البلوشي «يتميز النشاط الصيفي لأصحاب الهمم، ببرامج وورش عمل قادرة على خلق تفاعل أكثر مع هذه الفئة، وتكون بناء على طلب أصحاب الهمم، الراغبين في تعلم مهارات جديدة، والتزود بخبرات مختلفة، ما يجعلهم أكثر قدرة على تقبل الورشة والتفاعل معها، وحصد نتائج إيجابية مثمرة، وبما أن النشاط الصيفي مقدم على منصة إلكترونية عند بُعد، فالأمر يتطلب قدراً من التركيز على ما يقدم، لذلك جاءت البرامج أكثر قدرة على خلق نوع من التفاعل مع المشاركين من خلال المسابقات، لجذب انتباههم والاستفادة منها». 

مهارات وتثقيف 
وتتابع البلوشي، قائلة: يضم البرنامج الصيفي لأصحاب الهمم، دورات تدريبية ومحاضرات تثقيفية، ومسرحيات وسرد قصص تاريخية وتحفيظ قرآن، وتعلم فنون الرسم ومهارة الطبخ، إضافة إلى ورش فنية متنوعة في مجالات الزراعة وصناعة الدخون والعطور والمكياج، وعمل تجارب علمية مفيدة، بالإضافة إلى ورش توعية تتعلق بجائحة «كورونا»، وسبل الوقاية والسلامة، مع تنظيم رحلات افتراضية لعدد من الدول منها النرويج، سريلانكا، القطب الشمالي، تاج محل بالهند، وجزر المالديف، فضلاً عن مسجد الشيخ زايد، وبرواز دبي، ومتحف اللوفر أبوظبي، ومتحف الشندقة، ومتحف الاتحاد، ورحلة حج بيت الله الحرام، موضحة أن هذه الرحالات الافتراضية تقدم على برامج الثري دي، وموقع جوجل إيرث.
وقد بدا التفاعل جلياً بين المشاركين من أصحاب الهمم حول ما قدم لهم من أنشطة وورش تثقيفية، من خلال التواصل المثمر والفعال مع المدربين، وطرحهم العديد من التساؤلات والاستفسارات، التي تنم عن حرصهم ورغبتهم في الاستفادة مما يقدم لهم من علوم ومعرفة ومهارة، عبر منصة الأنشطة الصيفية الحافلة بالكثير.