السبت 3 يونيو 2023 أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
أبرز الأخبار
عدد اليوم
عدد اليوم
دنيا

«إثراء» رعاية وتأهيل لأصحاب «متلازمة داون»

«إثراء» رعاية وتأهيل لأصحاب «متلازمة داون»
13 يوليو 2020 01:54

لكبيرة التونسي (أبوظبي)

ناقشت سلسلة ورش «إثراء» التي تقدمها مؤسسة زايد العليا لأصحاب الهمم عن بُعد، توعية أصحاب الهمم وأولياء أمورهم والمربين، وتوسيع المعرفة بين شرائح وأفراد المجتمع بأهمية تمكينهم وتشجيعهم للانخراط في مختلف القطاعات، حيث قدمت ورشة بعنوان «متلازمة داون» نفذها جمال الشافعي، مدرس متخصص بقسم التنمية الفكرية مركز دلما للرعاية والتأهيل،  عبر برنامج «ميكروسفت تيمز».
وركزت الورشة على متلازمة داون وأسبابها وتشخيصها، وتعريفها (Down syndrome) باعتبارها مجموعة من الصفات الجسمية والنفسية الناتجة عن مشكلة في الجينات تحدث في مرحلة مبكرة قبل الولادة.
وأكد الشافعي أن أول من تكلم عن هذه الحالة هو الطبيب الانجليزي جون لانجدون داونJohn Langdon Down، في العام 1866، وأطلق عليه وقتها اسم المنغولية Mongolism، وفي العام 1959 اكتشف العالم الفرنسي جيروم ليجوني Jerome Legeune أن متلازمة دون ناتجة عن الاختلاف في الكروموسوم 21، وفي العام 1960 تم تغيير الاسم إلى Downs Syndrome أو متلازمة داون، في عام 2000، نجح فريق دولي من العلماء في تحديد وفهرسة كل من الجينات البالغ عددها 329 جيناً على الكروموسوم 21.
وقد فتح هذا الإنجاز الباب أمام تقدم كبير في أبحاث متلازمة داون.

أسباب 
وعن أسباب وعوامل المخاطرة قال، إنها غير معلومة ولا تتوفر أية أدلة على وجود علاقة بين حدوث الحالة والعوامل البيئية أو الممارسات الوالدية قبل أو أثناء الحمل، ومع ذلك فإنه يوجد عدد من عوامل المخاطرة، ومنها الابن إذا كان من أم فوق الـ 35 عاماً، وكلما زاد عمر الأم زادت الخطورة، الأم التي سبق لها إنجاب طفل مصاب، الأب فوق سن 40 سنة، العائلات التي بها حالات سابقة، إذا كان أحد الوالدين يحمل balanced translocation، وتناول الشافعي كيفية تشخيص المتلازمة، موضحاً أن هناك عدة طرق في مرحلة قبل الولادة عبر عدد من الاختبارات وفحوص الدم. 

الصفات الظاهرية 
وعن الصفات الظاهرية لمتلازمة داون قال تتمثل في العيون تكون منسحبة إلى الأعلى والخارج، مع وجود ثنية جلدية تغطي زاوية العين الداخلية، فم صغير، ولسان يبدو أكبر من اللسان العادي، وقد يكون متشققاً، الأذن صغيرة، وقد يكون فيها عيوب خلقية، اليد ممتلئة وصغيرة، والكف فيه خط واحد، والإصبع الصغير قصيرة ومعوّجة، والقدم ممتلئة، ذات أصابع قصيرة وعريضة، وتكون القدم مفلطحة.
مهارات 
وأشار الشافعي إلى أن متلازمة داون تؤثر على قدرة الشخص على التفكير، والإدراك، والاندماج في المجتمع وتتراوح الآثار من خفيفة إلى متوسطة ونادراً ما تكون شديدة، ويستغرق الأطفال الذين يعانون متلازمة داون وقتاً أطول للوصول إلى معالم نمائية مهمة مثل الزحف والمشي والتحدث، عندما يكبرون، قد يستغرق الأمر وقتاً أطول قبل أن يرتدوا ملابسهم، كذلك فمن المشكلات الإدراكية والسلوكية الشائعة الأخرى: قصر فترة الانتباه، وبطء التعلم. ورأى مقدم الورشة أن الرعاية والبرامج التربوية التأهيلية هي السبيل لمساعدة هذه الحالات وأسرهم، والتي يجب أن تبدأ مبكراً، فكلما كانت البداية مبكرة كانت النتائج أفضل، ويجب أن تشمل الجوانب التالية: المهارات الحسية، المهارات الاجتماعية، مهارات العناية الذاتية، المهارات الحركية، مهارات اللغة والتواصل والمهارات الإدراكية.

جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2023©